2021 January 19 - 05 جمادی الثانی 1442
لماذا الشيعة یقولون فی الاذان و الاقامة للصلاة«اشهد ان عليا ولي الله »؟
رقم المطلب: ٣٧٦٤ تاریخ النشر: ١٢ ربیع الثانی ١٤٤٢ - ١٧:٠٤ عدد المشاهدة: 151
الأسئلة و الأجوبة » عقائد الشیعة
لماذا الشيعة یقولون فی الاذان و الاقامة للصلاة«اشهد ان عليا ولي الله »؟

 

السائل كننده : Bamboo

الجواب:

عدد کثیر من الشيعة یذکرون هذه الفقرة عند ذکر الاذان، فی البدایة لابد ان نقول ان اجماع الشيعة علی استحباب هذه الشهادة؛ لکن اختلفوا فی علة استحبابها.

رأی علماء الشيعة فی استحباب الشهادة الثالثة «أشهد أن عليا ولي الله»:

یوجد فی هذا المجال رأیین:

1- بعض منهم یعتبرونها من الاجزاء المستحبة؛ يعني کالقنوت الذی هو جزء من الصلاة و مستحب.

2- بعض یعتبرونها مستحبة ؛ لکن من دون قصد الجزئية؛ يعني مستحبة لم تکن من اجزاء الاذان؛ کالصلوات عند ذکر اسم الرسول صلي الله عليه وآله وسلم او سماعه الذی یستحبب ذکر الصلوات، بعد سماع اسمه لم یختص بغير الاذان فقط؛ يعني حتي فی الاذان اذا ذکر شخص اسم النبی ص علی لسانه من المستحب بعده ان یصلی علی النبی و آله؛ و لم یستشکل هنا احد.

کذلک فی الشهادة الثالثة؛ لأنه ذکر فی روايات الشيعة کل حین اذا قام الشخص بذکر الشهادة بوحدانية الرب و نبوة النبی ص، فلیذکر بعدهما الشهادة بولاية امير المومنین ایضا.

صاحب الجواهر یقول:

« الا انه لا بأس بذكر ذلك لا علي سبيل الجزئية عملاً بالخبر المزبور ولا يقدح مثله في الموالاة و الترتيب، بل هي كالصلاة علي محمد عند سماع اسمه... بل لو لا تسالم الأصحاب لأمكن دعوي الجزئية بناء علي صلاحيّه العموم لمشروعية الخصوصية. و الامر سهل.»

جواهر الكلام 9: 87.

و اذا رأی شخص الفتوي عن عدة من العلماء و الحكم بتحريمها، فالمقصود من الحكم بالتحريم علی نحو الجزئية؛ يعني ان لا یقولها بقصد الجزء من الاذان. لکن قولها من دون اي قصد، لم یکن فیه اشكال.

الروايات الدالة علی جواز الشهادة الثالثة :

الرواية الاولی :

روي القاسم بن معاوية قال : قلت لأبي عبد الله ( عليه السلام ) : هؤلاء - أي السنة - يروون حديثا في أنه لما أسري برسول الله رأي علي العرش مكتوبا : لا إله إلا الله محمد رسول الله أبو بكر الصديق ، فقال ( عليه السلام ) : سبحان الله ، غيّروا كل شئ حتي هذا ؟ قلت : نعم ، قال ( عليه السلام ) : إن الله عز وجل لما خلق العرش كتب عليه : لا إله إلا الله محمد رسول الله علي أمير المؤمنين ، ولما خلق الله عز وجل الماء كتب في مجراه : لا إله إلا الله محمد رسول الله علي أمير المؤمنين، و لما خلق الله عز وجل الكرسي كتب علي قوائمه : لا إله إلا الله محمد رسول الله علي أمير المؤمنين، و هكذا لما خلق الله عز وجل اللوح، و لما خلق الله عز وجل جبرئيل، و لما خلق الله عز وجل الأرضين - إلي قضايا أخري، فقال في الأخير : قال ( عليه السلام ) : ولما خلق الله عز وجل القمر كتب عليه : لا إله إلا الله محمد رسول الله علي أمير المؤمنين ، وهو السواد الذي ترونه في القمر ، فإذا قال أحدكم : لا إله إلا الله محمد رسول الله ، فليقل : علي أمير المؤمنين.

الاحتجاج : 158

و کما مرّ آنفا، هذه الرواية لم تختص بزمان أو مكان خاص و تشمل الاذان ایضا.

تاييد لهذا المضمون فی روايات اهل السنة :

نری فی تراث اهل السنة، روايات تؤيد هذا المضمون:

الرواية الاولی :

عن ابي الحمراء عن رسول الله (ص) قال: لمّا اسري بي الي السماء إذا علي العرش مكتوب لا إله إلاّ الله ، محمد رسول الله ايّدته بعلي .

الدر المنثور السيوطي ج 4 ص 153، الخصائص الكبري السيوطي ج 1 ص 7، الشفاء قاضي عياض ص 138، المناقب ابن المغازلي ص 39، الرياض النضرة في مناقب العشرة المبشّرة ج 2 ص 227، درر السمطين ص120.

الرواية الثانیة :

عن ابن مسعود عن رسول الله (ص) قال: أتاني ملك فقال:يا محمّد واسأل من ارسلنا من قبلك من رسلنا علي ما بعثوا . قلت:علي ما بعثوا ؟ قال:علي ولايتك وولاية علي بن ابي طالب.

معرفة علوم الحديث حاكم النيسابوري ص96 .

الرواية الثالثة :

عن حذيفة عن رسول الله (ص) قال: لو علم الناس متي سمّي علي أمير المؤمنين ما انكروا فضله ، سمّي أمير المؤمنين وآدم بين الروح والجسد ، قال الله تعالي: وإذ أخذ ربّك من بني آدم من ظهورهم ذريّتهم واشهدهم علي انفسهم الست بربّكم قالت الملائكة بلي فقال: أنا ربّكم محمد نبيّكم علي أميركم.

فردوس الاخبار الديلمي ج 3 ص 399 .

الرواية الثانیة :

هی الرواية التي نقلها السيد نعمت الله الجزائري عن استاذه المرحوم المجلسي مرفوعا عن رسول الله(ص) انه قال :

عن رسول الله (ص) قال: يا علي اني طلبت من الله ان يذكرك في كل مورد يذكرني فأجابني واستجاب لي .

حسب هذه الرواية فی أی موضع یذکر رسول الله ص( و الاذان من جملة هذه المواضع) فلیذکر اميرالمؤمنین ایضا.

الشاهد علی هذه الرواية فی كتب اهل السنة :

من جملة الشواهد علی هذه الرواية، الرواية التي نقلوها اهل السنة فی اميرالمومنین انه قال له رسول الله (ص)هکذا:

ما سئلت ربّي شيئا في صلاتي إلاّ اعطاني وما سألت لنفسي شيئا إلاّ سألت لك .

مجمع الزوائد ج 9 ص 110، كنز العمّال ج 13 ص 113، الرياض النضرة ج 2 ص 213 .

و من القطع انه توجد روايات اخری فی هذا المجال لم تصل الینا؛ المرحوم العلامة المجلسي یقول:

و أقول : لا يبعد كون الشهادة بالولاية من الأجزاء المستحبة للأذان، لشهادة الشيخ و العلامة و الشهيد و غيرهم بورود الأخبار بها .

بحار الانوار ج 84 ص 111 .

بناء علی هذا، الشهادة الثالثة عند أکثر علماؤنا هی المكملة للشهادة برسالة الرسول الأعظم (ص) و هی من المستحبات؛ و ان کانت لا تعد من اجزاء الاذان.

آيت الله العظمي السيستاني ایضا فی کتابه منهاج الصالحين ج 1 ص 191 یشیر الی هذا المطلب.

من أی حین بدءت الشهادة الثالثة و هل یوجد لها مصدر سوی الروايات العامة من روايات الخاصة ایضا؟

کان ابوذر فی اذانه یذکر الشهادة بالولاية :

فی هذا المجال المراغي المصري من علماء اهل السنة فی كتابه السلافة في امر الخلافة ینقل روايتین عن الصحابي الجلیل ابی ذر الغفاري و ایضا الصحابي العظیم سلمان الفارسي :

الرواية الاولی فی ابی ذر:

أخرج أن رجلا دخل علي رسول الله (صلي الله عليه واله وسلم) وقال : يا رسول الله إنّ أبا ذر يذكر في الأذان بعد الشهادة بالرسالة الشهادة بالولاية لعلي عليه السلام .

قال رسول اللّه (صلي الله عليه وآله وسلم ) كذلك ، أو نسيتم قولي في غدير خم : من كنت مولاه فعلي مولاه ) ؟ .

السلافة في أمر الخلافة، ص 32.

 

الرواية الثانیة فی سلمان الفارسی :

دخل رجل علي رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم ، فقال : يا رسول الله ! إني سمعت أمرا لم أسمع قبل ذلك ، فقال صلي الله عليه واله وسلم : ما هو ؟ قال : سلمان قد يشهد في أذانه بعد الشهادة بالرسالة ، الشهادة بالولاية لعلي (عليه السلام) ، قال (صلي الله عليه وآله وسلم ): سمعت خيرا.

السلافة في أمر الخلافة، ص 32.

بناء علی هذا لا نتمکن و لایمکن ان نعد الشهادة الثالثة من البدع فی الاذان.

لتكملة البحث، نذکر البحث عن البدع فی الاذان ضميمة لما ذکر آنفا:

البدع فی الاذان :

الصلاة خير من النوم:

1- الصلاة خير من النوم من بدع الخليفة الثاني عمر بن الخطاب و لم تکن هذه الفقرة فی الاذان فی زمن الرسول الاكرم. کما ان ابن حزم الظاهري، و الامام مالك و القرطبي صرحوا هکذا:

الف ) یقول الامام مالك :

اِن المؤذن جاء الي عمربن الخطاب يؤذنه لصلاة الصبح فوجده نائماً فقال: الصلاة خير من النوم فأمره أن يجعلها في نداء الصبح.

الموطّا 1: 72

ب) ابن حزم یقول :

الصلاة خير من النوم، ولا نقول بهذا ايضا لأنه لم يأت عن رسول اللّه - صلي اللَّه عليه و سلّم .

المحلي 3: 161

2- السلام عليك ايها الامير:

الاحناف تبعا للامام ابی يوسف اضافوا فی فصول الاذان و جوزوا قبل حي علي الصلاة ان یقولوا خطابا للخليفة آنذاک هکذا: السلام عليك ايها الامير و رحمة الله و بركاته -

الف) السرخسي یقول:

قد روي عن ابي يوسف رحمة الله انه قال: لابأس بأن يخصّ الأمير بالتثويب فيأتي بابه فيقول: السلام عليك ايها الامير و رحمة الله و بركاته حي علي الصلاة مرتين حي علي الفلاح مرتين الصلاة يرحمك اللّه

المبسوط 1: 131

ب) الحلبي یقول:

«عن أبي يوسف: لا أري بأساً أن يقول المؤذن السلام عليك أيها الامير و رحمة الله و بركاته حي علي الصلاة، حي علي الفلاح، الصلاة برحمك الله.» لاشتغال الأمراء بمصالح المسلمين، اي و لهذا كان مؤذن عمر بن عبدالعزيز - رضي الله عنه - يفعله.

السيرة الحلبية 3: 304

فی هذا المجال راجع المصادر المذکورة فی الذيل:

الهداية في شرح البداية 1: 42 الجامع الصغير 1: 38- تاريخ مدينة دمشق، ج 60: 40 - شرح الزرقاني 1: 215 - تنوير الحوالك ج 1، ص 71 - الذخيره 2: 47 - مواهب الجليل 1: 431، الطبقات الكبري 5: 334 و 359.

3- حذف «حي علي خير العمل» من الاذان:

الف) صاحب اضواء البيان یقول :

وَمِمَّا جَاءَ فِيهَا عِنْدَهُمْ أَثَرٌ عَنِ ابْنِ عُمَرَ، أَنَّهُ كَانَ يُؤَذِّنُ بِهَا أَحْيَانًا.

وَمِنْهَا عَنْ عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ أَنَّهُ قَالَ: هُوَ الْأَذَانُ الْأَوَّلُ.

الكتاب : أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن؛ ج ۸؛۱۵۶

ب) یقول البيهقي فی سنن الكبري هکذا:

1842 أخبرنا أبو عبد الله الحافظ وأ بو سعيد بن أبي عمرو قالا ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا يحيي بن أبي طالب ثنا عبد الوهاب بن عطاء ثنا مالك بن أنس عن نافع قال كان بن عمر يكبر في النداء ثلاثا ويشهد ثلاثا وكان أحيانا إذا قال حي علي الفلاح قال علي أثرها حي علي خير العمل ورواه عبد الله بن عمر عن نافع قال كان بن عمر ربما زاد في أذانه حي علي خير العمل ورواه الليث بن سعد عن نافع

 

1843 كما أخبرنا أبو عبد الله الحافظ أنا أبو بكر بن إسحاق ثنا بشر بن موسي ثنا موسي بن داود ثنا الليث بن سعد عن نافع قال كان بن عمر لا يؤذن في سفره وكان يقول حي علي الفلاح وأحيانا يقول حي علي خير العمل ورواه محمد بن سيرين عن بن عمر أنه كان يقول ذلك في أذانه وكذلك رواه نسير بن ذعلوق عن بن عمر وقال في السفر وروي ذلك عن أبي أمامة

1844 وأخبرنا محمد بن عبد الله الحافظ أنا أبو بكر بن إسحاق ثنا بشر بن موسي ثنا موسي بن داود ثنا حاتم بن إسماعيل عن جعفر بن محمد عن أبيه أن علي بن الحسين كان يقول في أذانه إذا قال حي علي الفلاح قال حي علي خير العمل ويقول هو الأذان الأول

سنن البيهقي الكبري ج1/ص424

ج) یقول ابن ابي شيبة :

من كان يقول في أذانه حي علي خير العمل :

2239 حدثنا أبو بكر قال نا حاتم بن إسماعيل عن جعفر عن أبيه ومسلم بن أبي مريم أن علي بن حسين كان يؤذن فإذا بلغ حي علي الفلاح قال حي علي خير العمل ويقول هو الأذان الأول

2240 حدثنا أبو خالد عن بن عجلان عن نافع عن بن عمر أنه كان يقول في أذانه الصلاة خير من النوم وربما قال حي علي خير العمل

2241 حدثنا أبو أسامة قال نا عبيد الله عن نافع قال كان بن عمر زاد في أذانه حي علي خير العمل

مصنف ابن أبي شيبة ج1/ص195

د) عبد الرزاق الصنعاني یقول :

1797 عبد الرزاق عن بن جريج عن نافع عن بن عمر أنه كان يقيم الصلاة في السفر يقولها مرتين أو ثلاثا يقول حي علي الصلاة حي علي الصلاة حي علي خير العمل

مصنف عبد الرزاق ج1/ص464:

هـ) متقي الهندي فی كنز العمال یقول :

23174 - عن بلال كان بلال يؤذن بالصبح فيقول حي علي خير العمل

كنز العمال ج8/ص161

و) ابن حجر فی لسان الميزان یقول :

زعم أنه سمع بن هارون عن الحماني عن أبي بكر بن عياش عن عبد العزيز بن رفيع عن أبي محذورة رضي الله عنه قال كنت غلاما فقال لي النبي صلي الله عليه وسلم اجعل في آخر أذانك حي علي خير العمل وهذا حدثنا به جماعة عن الحضرمي عن يحيي الحماني

لسان الميزان ج1/ص268

اللافت أن مؤلف لسان الميزان بعد نقل هذا المطلب يقول إنه ضعيف بسبب نقله لهذه الرواية !!! أي بما أن هذا القول مخالف لدينهم يعتبر راويه كاذبا مع تأیید بقیة علماء اهل السنة له.

و) الزيلعي یقول:

ما جاء في حي علي خير العمل أخرجه البيهقي عن عبد الله بن محمد بن عمار وعمار وعمر ابني أبي سعد بن عمر بن سعد عن آبائهم عن أجدادهم عن بلال أنه كان ينادي بالصبح فيقول حي علي خير العمل فأمره النبي صلي الله عليه وسلم أن يجعل مكانها الصلاة خير من النوم وترك حي علي خير العمل انتهي قال البيهقي لم يثبت هذا اللفظ عن النبي صلي الله عليه وسلم فيما علم بلالا وأبا محذورة ونحن نكره الزيادة فيه والله اعلم قال في الإمام ورجاله يحتاج إلي كشف أحوالهم انتهي واخرج البيهقي أيضا عن عبد الوهاب بن عطاء ثنا مالك بن أنس عن نافع قال كان بن عمر أحيانا إذا قال حي علي الفلاح قال علي أثرها حي علي خير العمل ثم أخرجه عن الليث بن سعد عن نافع عن بن عمر نحوه قال ورواه عبيد الله بن عمر عن نافع ان بن عمر ربما زاد في اذانه حي علي خير العمل

نصب الراية ج1/ص290

اللافت أن الزیلعي قال إنه ليس لدينا رواية صحيحة عن رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم انه قال لبلال (الصلاة خیر من النوم) و لا نعرف إلا أن بلال كان يقول (حی علی خیر العمل) في اذانه. لكنه يقول إننا نعتبره مكروها زيادة (حي علي خير العمل) في الأذان !!!

 

و من الله التوفیق

فریق الاجابة عن الشبهات

مؤسسة الإمام ولی العصر (عج)للدراسات العلمیة

 



الكلمة الدليلية: الشيعة, الاذان و الاقامة
Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة